الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العين الخادعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: العين الخادعة   الثلاثاء 16 سبتمبر - 2:40

الإنسان ... شكل ومضمون
ظاهر ... وباطن
مظهر ... وجوهر
قالب ... وقلب
ولكن في
أغلب الأحيان لا
يتفقان أو ينسجمان بل بالعكس , فالافتراق والتناقض بينهما أكثر بكثير من حالات التوافق والوفاق . أمر عجيب لطالما أثار أندها شي أليس الإنسان واحدا ؟ أليس ثمة ترابط بين مظهره وجوهره ... وبين داخله وخارجه ؟
أذا لماذا هذا التنافر الذي يصل إلى حد التضاد أحيانا ؟
قصة الانخداع بالمظاهر قصة طويلة جدا .. تبدأ منذ بدء البدء ..من حين قاسم الشيطان أبوينا أدم وحواء ليغويهما ( وقاسمهما أني لكما لمن الناصحين )
غرهما المظهر فأنساقا مغررين به.
فهل أتعظ الذين قرؤوا القصة ا بإمعان واستفادوا من نتيجتها المؤسفة فلا يعودوا يكررونها ؟
أن تاريخ الانخداع بالمظاهر يخبرنا أنه مازال في كل يوم , بل في كل لحظة هناك من( يخدع) وهناك من( ينخدع)....... هناك من ينصبون الشباك, وهناك من يقعون فيها , وهذا هو الفارق بين الاستفادة من التجربة وبين من يعتبرها حالة منفصلة عما سيأتي بعدها من تجارب.
وعلى الرغم من أننا في كثير من الأحيان نحاول أن نحصن أنفسنا من المخادعين ولكن لابد لنا من أن نخوض التجربة وألاهم أن نتعلم منها , فقول( أن المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين) يؤكد هذه الحقيقة.
و الاسؤ أذا لم نتعلم من أخطائنا , فإذا لم نتعلم منها فهذا يعني
أن علينا أن ندفع ضريبة إصرارنا على الجهل وعندها يكون الثمن غاليا.
من خلال قراءتي لبعض التحليلات عن شخصيات المخادعين وجدت أنهم يتعاملون مع (البصر) مستغلين بذلك أن كثيرا من الناس لا يفكرون بعقولهم , بل يستخدمون أعينهم ويسمعون بأذانهم , فالصورة البراقة تسلب الألباب ...كما إن الكلمات المعسولة تجعل الآخرين يسقطون في فخ الخديعة.
دون الأخذ بنظر الاعتبار عدة حقائق.... فمن قال ؟ وماذا قال ؟ وأين قال ؟ ومتى قال؟وماذا وراء ما قال؟ كلها أسئلة تتبادر إلى ذهننا بعد فوات الأوان .
الذين يأخذون بالمظهر والذين ينطلي عليهم التمثيل المتقن فلا يعودوا يميزوا بين دموع اليتامى ودموع التماسيح.
فمن خلا ل قصة قرأتها عن (( الملا نصر الدين )) أنه كان ذا لباس متواضع , وقد دعي ذات يوم لوليمة أحد الأثرياء ... وكانت دعوته هذه سهوا أو مجاملة ... فمجالس الأثرياء تعمر عادة بالأثرياء ... فكان الخادم يقدم الطعام لذوي اللباس الفاخر ويتجاهل الملا نصر الله , عندها خرج الملا نصر الله واستعار ثوبا ثمينا وعاد , عندئذ بادر هذا الخادم إلى تقديم الطعام له ,ولكن الملا بدل أن يقدم له صحنه رفع له طرف ثوبه,قائلا اطعم هذا !!
فالمعيار عند البعض هو ما تلبس وتركب وتأكل وتسكن وتتزيَن .
فالبعض يهتم بالديكور والقشور والمساحيق .... وما هي إلا زينة , وهنا تكمن الخطورة.
وهذا هو وجه من قصة الانخداع بالمظهر وليس كل الأوجه.
والوجه الأخر هو قصة الانخداع بالمظهر البسيط وتقييم شخصية الإنسان على ضوء هذا المظهر , فحين ترى شخصا مقتصدا في مظهره فتقلل من شانه في داخلك بناءً على نظرة سطحية و حتى أذا أتاحت لك الظروف فرصة أوسع للقاء به والجلوس معه والاطلاع على أفكاره حينه تلمس فيه (غنىً) لم تتلمسه من قبل . وحينه تلوم نفسك على استصغارك واحتقارك إياه والحكم عليه قبل التعرف عليه.
يقول الشاعر لا تحقرن فتى لرث ردائه
أو تكرمنٍ من فتىً بدا في سندس
لا يخفض الإنسان أو يعلو به
خلق الثياب ولا جديد الملبس
فالإنسان أحيانا في مطب المظهر فيصبح ضحية التمويه والخديعة, فالعين هي التي تلتقط الصور الخارجية وتنقلها للعقل وهو بدوره يحكم على ما يصل إليه منها ومن السمع فتؤدي وظيفة غير وظيفتها الحقيقية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حواء
عضوة مميزة جدا
عضوة مميزة جدا


عدد الرسائل : 189
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 05/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: العين الخادعة   الثلاثاء 16 سبتمبر - 2:54

السلام عليكم ...نعم اختي نور انا معك في طرحك وانا اعتقد انك وفيت الموضوع حفة ...شكرا وتقبلي مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مدير المنتدى
Admin
avatar

عدد الرسائل : 189
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 04/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: العين الخادعة   الثلاثاء 16 سبتمبر - 9:19

ليس الماء كالسراب..
ليس كل ما يلمع ذهبا ..
ليس كل الكلام الجميل صادقا !!
تذكروا أن لدينا أجهزه لقياس نبض القلوب ..
لكن ليس لدينا جهاز يفرق بين القلوب المحبة والقلوب الكارهة!!

أشياء كثيرة يمكن أن نقيسها، باستثناء الضمائر والمشاعر
لذلك .. لا تنخدعوا بالمظاهر.

المجانين يفعلون ما لا نستطيع أن نفعله!
يفاجئوننا بتصرفات خارقة للعادة ..!
والمبدعون كذلك يفعلون ما لا نستطيع فعله ..
يأتون بتصرفات خارقة للعادة !
المجانين يتمردون على الزمان والمكان ..
والمبدعون كذلك !
وصحيح أن الإبداع هو أرقى أنواع الجنون ..
لكن علينا ألا ننخدع !!
الفرق كبير .. فلا تعطوا المجانين دفة القيادة!!
أعطوها للمبدعين !.
المسائل نسبية ..
فلا تنخدعوا بالمظاهر !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-marefa-vb.ahlamountada.com
 
العين الخادعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: